الاتحاد يدين الاعتداءات الدامية في فرنسا والكويت وتونس

 بسم الله الرحمن الرحيم

 
«اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا» 
يدين الاعتداءات الدامية في فرنسا والكويت وتونس
يستنكر «اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا» بأقصى العبارات الاعتداءات الدامية التي جرت اليوم الجمعة في فرنسا والكويت وتونس، علاوة على هجمات متفرقة في دول أخرى مضطربة.
وتلقّى الاتحاد بألم كبير الأنباء الصادمة عن الهجمات الإرهابية التي جرت بحق الأبرياء من المصلين في المساجد والسياح في الفنادق والعاملين في المصانع، وهو ما يكشف المنطق الأعمى الذي يكمن خلف هذه الاعتداءات العشوائية المفزعة.
ولا شك إنّ تعاليم الإسلام والأديان والشرائع واضحة في تحريم هذه الاعتداءات الآثمة وتجريمها، مهما حاول المعتدون نسج ادعاءات وشعارات ضالّة تدّعي الانتساب إلى الإسلام أو اختلاق مبررات واهية لأعمال القتل والترويع. إنّ مقترفي هذه الفظائع لم يراعوا حرمة الدماء والنفس البشرية، بل إنهم يتمادون في ارتكاب انتهاكاتهم المروِّعة وسفك الدماء في شهر رمضان المبارك الذي هو موسم الإحسان والخير والسلام.
وإنّ «اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا» إذ يدين هذه الاعتداءات الإرهابية فإنه يؤكد أنّ خير ردّ عليها هو تمتين الوحدة الوطنية، وتماسك المجتمعات لعزل التطرف والإرهاب، مع التمسك بالحريات وحقوق الإنسان. كما يحثّ الاتحاد على قطع الطريق على المتطرفين الذين يحاولون استغلال هذه الظروف في التخويف من المسلمين في مجتمعاتهم الأوروبية.
ويتقدّم الاتحاد بتعازي مسلمي أوروبا إلى ذوي الضحايا، ويُعرب عن وقوفه إلى جانب المجتمعات المستهدفة، سائلاً الله تعالى الشفاء العاجل للمصابين.
– بروكسيل، 26 يونيو 2015
«اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا»

FIL تهنئ المسلمين بقدوم رمضان

يهنئ “اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا” المسلمين في القارة الأوروبية وفي جميع أنحاء العالم بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك. ويحث الاتحاد المسلمين على اغتنام الفرصة التي قدمها شهر رمضان في أعمال الطاعة والعمل الصالح ، والتعبير في المجتمع عن قيم الإيمان ، والتعاطف المتبادل ، والتصرف النبيل ، والتي هي وفيرة في هذا الموسم المبارك.