اتحاد “الرائد” في أوكرانيا ينظم دورة ثقافية تدريبية حول “إعداد جيل المستقبل”

أجهزة التلفاز والهواتف الذكية ومواقع التواصل التي وصلت إلى مستويات عالية من التطور، وسهلت الكثير من الإجراءات في حياتنا، أثرت بالمقابل على عملية تربية الأبناء وصعبتها.

 

مواجهة هذا الواقع، وغيرها من العوامل المؤثرة في العملية التربوية، كالوسط المحيط غير المسلم في المجتمعات الغربية، كانت أهدافا عامة لدورة ثقافية تدريبية بعنوان: “تأهيل جيل المستقبل”، التي نظمها اتحاد المنظمات الاجتماعية “الرائد” في المركز الثقافي الإسلامي بالعاصمة كييف.

 

دورة أقيمت بالتعاون والتنسيق مع معهد “تكامل المعرفة” في جورجيا، واتحاد مسلمات أوكرانيا.

 

حضر الدورة العشرات من الآباء والأمهات المقيمين في كييف وضواحيها، ومواضيعها الرئيسة دارات حول آخر وأنجع الطرق والوسائل في عملية تربية الأبناء والتقرب منهم، وكسر الحواجز التي تعيق هذا التقرب.

 

وفي هذا الإطار ركز الخبير د. عمر هشام الطالب على أهمية التزام الوسطية في عملية التربية، دون تزمت في التعليم، وعزل عن المجتمع.

 

كما شدد على أهمية “التربية الرديفة” في حياة الآباء مع أبنائهم، التي تصاحب ما تقوم به المدارس وغيرها من المؤسسات من عمليات تربوية.

آخر الأخبار...

في 8 و9 ديسمبر.. مؤتمر شبابي إسلامي جديد في العاصمة الألمانية

تحت رعاية المؤسسة الشبابية في برلين، وهي إحدى مؤسسات التجمع الإسلامي في ألمانيا، يقام مؤتمر YouCon الخامس من نوعه، وذلك في الفترة ما بين 8 و9 كانون الأول/ديسمبر المقبل. المؤتمر يأتي تحت شعار:  المسلم المسافر.. من …

مواقع تابعة وصديقة

رسائل رئيس الاتحاد

مختارات مصورة

بيانات

إعلانات

حقوق النشر محفظة © اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا